جاري التحميل ...
الخميس 9 رمضان 1439 | Thursday 24 May 2018

المرجعية الدينية تشدد على وجوب الاعتراف بالفشل الحكومي وتدقيق تجربة الانتخابات السابقة

بغداد – الموقع الرسمي لمنظمة بدر

أعلنت المرجعية الدينية العليا ,اليوم الخميس, فشل الأداء الحكومي , مشددةً على وجوب الاعتراف به , فيما أشارت إلى أن فتوى السيد علي السيستاني كان لها الأثر التام بعد أن طالبت بعدم انفصال إقليم كردستان .

ونقل موقع العتبة الحسينية في بيان ، تلقى موقع "الأمانة العامة لمنظمة بدر"  ، نسخه منه , عن ممثل المرجعية الشيخ عبد المهدي الكربلائي قوله خلال اجتماعه بوفد يمثّل شباب وسط وجنوب العراق , إن "هناك فشل في الأداء الحكومي ويجب أن نقر ونعترف بهذا الفشل ، ويجب التصحيح وإيجاد مواضع الإخفاق والخطأ".

وتابع أن "المرجعية تطالب في التدقيق بتجربة الانتخابات وما هي أوجه الفشل في هذه الممارسة الديمقراطية".

وأضاف الكربلائي , أن "من نتائج الأخطاء الماضية الانحراف الموجود بين الشباب في موضوع الإلحاد وعملية انتشاره ، بسبب الانحرافات والتأثيرات والتدهور الثقافي والاقتصادي في البلد".

وأشار إلى  أن "المرجعية الدينية العليا وضعت منهج سياسي يجب علينا أن نتبعه بوصفه مصيري بالنسبة للعراق" , مبيناً أنه "من يدقق في خطاب المرجعية سيجد إنها تشدد على ثلاثة أمور تحتل الأولوية هي (الوطن والمواطن والرجل الصالح)".

من جانب آخر, أكد ممثل المرجعية , أن "فتوى السيد السيستاني كان لها الأثر التام بعد أن طالب بعدم انفصال إقليم كردستان ، فيما كانت فتوى الجهاد المقدّس ضد داعش سبباً رئيسياً في القضاء عليه ، خلال فترة وجيزة لم يتوقعها المجتمع الدولي".

أ.ع

 




تعليقات المستخدمين